اخر الاخبار

بعد أن أكد اتخاذ إجراءات قانونية ضد بدران ومن معه



(السبكي): ماضون في طريقنا نحو تفعيل شعار “تنمية بناء – مشاركة” لحزب (صوت الشعب)

كتبت هدي العيسوي
قال اللواء معز الدين السبكي، رئيس حزب (صوت الشعب)، إن حزبه سوف يعقد اجتماعا للهيئة المكلفة بإدارة الحزب، وذلك لتشكيل الأمانات العامة في محافظات الإسكندرية والجيزة والقاهرة وأسوان والفيوم وبني سويف، والشرقية والدقهلية وقنا والمنيا، وذلك خلال المرحلة الأولى التي تستهدف عشر محافظات، على أن يتم استكمال باقي محافظات الجمهورية خلال شهر سبتمبر المقبل، وذلك تمهيدا لعقد جمعية عمومية في أكتوبر المقبل بعد إخطار لجنة شؤون الأحزاب.
وأضاف السبكي في تصريحات صحافية اليوم (الأحد) إن استكمال الأمانات وعقد الجمعية العمومية،سيتم قبل أكتوبر المقبل، وذلك للمشاركة في الاستحقاقات القادمة.
وأوضح رئيس اللجنة المكلفة بإدارة الحزب، أن اللجنة سوف تنتهي خلال الأيام المقبلة من ترتيب أوراق الحزب، من خلال اختيار قيادات شابة في كل المناصب.
وعن الموقف القانوني للحزب قال (السبكي)إن موقفهم القانوني صحيح بموقف قرار لجنة الأحزاب السياسية، وإنهم يعملون وفق القانون والدستور، موضحا أن المدعو محمد بدرانالذي يدعي أنه رئيس الحزب سوف نتخذ ضده الإجراءات القانونية، وسوف يتم مخاطبة كافة أجهزة الدولة ووسائل الإعلام رسميا بكافة الإجراءات القانونية التي تم اتخاذها ضد بدران ومن معه.
وأشار السبكي إلى أن اللائحة الداخلية للحزب المعتمدة من لجنة شؤون الأحزاب بها نصوص واضحة بهذا الشأن، وخاصة أن هناك حملة ممنهجة لتضليل الرأي العام، يقوم بها محمد بدران.
وأضاف السبكي إن اللائحة الداخلية للحزب تنص على أنه يجوز لرئيس الحزب تفويض أحد نواب الرئيس أو الأمينالعام في بعض اختصاصاته ولفترة محددة، وحيث إن أحمد حسين البراوي لم ينتخب رئيسا للحزب كما أخلت لجنة شؤون الأحزاب كل المناصب العليا بما فيها وكيل المؤسسين، فإن ما فعله أحمد البراوي في تفويض بدران باطلوفق اللائحة والنظام الأساسي للحزب.
وأضاف السبكي، إن البراوي أصبح بقوة القانون وبما فعله في الجمعية العمومية المزورة التي رفضتها لجنة الأحزاب غير مسئول في الحزب، وسوف نقوم من خلال الجمعية العمومية بتجميد عضويته.
وأوضح السبكي أنهم قدموا إخطارا إلى لجنة الأحزاب السياسية وفق اللائحة بإدارة الحزب وتمثيله حتى إعادة هيكلة الحزبوعقد جمعية عمومية صحيحة.
وأشار (السبكي) إلى أنالتضليل الحالي للرأي العام جريمة يعاقب عليها القانون، فكيف يتم الحديث باسم الحزب وتشكيل أمانات وهمية دون سند قانوني وتعليق لافتات وإنشاء صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي دون سند قانوني، وهو جريمة مكتملة الأركان يعاقب عليها القانون، وتضليل واضح ومخطط له للرأي العام المصري.
من جانبه قال حسام أبو العلا نائب رئيس اللجنة ، أنهم ماضون في طريقهم نحو تحقيق الهدف الذي أنشئ من أجله الحزب وهو (تنمية – بناء – مشاركة)، ولن نلتفت لكل المعرقلين الذي يحاولون وقف المسيرة بمشاركة وكيل المؤسسين السابق الذي عبث بالحياة السياسية في مصر.
وأثنى نائب رئيس الحزب على الجهات والمؤسسات المصرية التي أثبتت بما لايدع مجالا للشك أن مصر الرائدة عربيا وإفريقيا وعالميا دولة مؤسسات بقيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي قاد مسيرة التنمية والبناء.
واختتم أبو العلا تصريحاته قائلا: ماضون في طريقنا لمساندة الدولة المصرية من خلال شباب حزب صوت الشعب الذين يعرفون قيمة وقدر مصر، وسوف نعلن في الأيام المقبلة عددا من الفعاليات المهمة التي تخص الشباب.
——————————————–

مقالات ذات صلة